السبت، 19 ديسمبر، 2009

(3)مجرد قصاصات


ارتحت كثيراً في إفراغ أفكاري ومشاعري بكلمات بسيطة عوضاً عن موضوع كامل لمناقشة فكرة ما .. لذا هذا هو الجزء الثالث من مجرد قصاصات .. وكالعادة سأقول افعلوا بها ما يحلو لكم .. وإن كنت أرجو أن تضيف بعض كلماتي دفئاً إنسانياً .. أو نظرة مختلفة للحياة .. وأن لا يكون ذلك الجزء اقل جودة مما سبقه من أجزاء ... ـ

بشكل أو بآخر .. في نقطة ما من حياتنا .. قد نتوقف عن المحاولة و نتمنى النهاية " إهداء إلى صديق يعرف نفسه ! "
------------------------------------------------------------------
اعتقد أن اكبر "شبهة" في أي دين هي الإله نفسه !
------------------------------------------------------------------
المهم هنا هو أن تبدو .. لكني احُب أن أكون أنا !

------------------------------------------------------------------
كانت رقيقة وتتكلم بصوت خفيض .. فتمثل الحزن وتكتب عن جروحها السابقة في الحب لأنها تصورت أن ذلك قد يضمن لها زوجاً مناسباً !
------------------------------------------------------------------
* الملحد المتعصب .. يحاول بكل ما في وسعه إثبات أن نظرية التطور صحيحة للمؤمن كما لو أنه إذا أثبتها له سيلحد العالم اجمع .. ويظن أن أي مؤمن هو رمز للغباء التام وإرهابي محتمل
المؤمن المتعصب يحاول بكل ما في وسعه إثبات أن نظرية التطور خاطئة للملحد كما لو انه بإثبات ذلك قد اثبت وجود خالقه وان الملحدون سيؤمنون جميعاً .. ويظن أن أي ملحد هو رمز للغباء التام و انعدام الأخلاق .
قد تظن أن الاثنين على النقيض تماماً .. لكنهم يتفقا في نقطتين فقط :
- لم يثبت أحدهم شيئاً للآخر مهما فعل لأنهم يدافعون لمجرد الدفاع فقط بدون أي فهم حقيقي .
- الاثنان متعصبين وعنصريين وكلاً منهم يرى الآخر غبي لمجرد انه مختلف معه !

* تنويه لابد منه : لا اقصد بكلامي أي مناقش للتطور سواء مؤمن أو ملحد .. خصوصاً وأني استفدت كثيراً من بعض المقالات التي تتحدث عن التطور .. أنا فقط أوضح فارقاً آخر .. ألا وهو تعصب وعدم رقي البعض ونظرة كلاً منهم للآخر بغض النظر عن نقاش التطور في حد ذاتهِ .
------------------------------------------------------------------
احترت في فهمك يقولها هو لي .. أنا أيضا احترت في فهمي أقولها لنفسي ساخرة ...
------------------------------------------------------------------
هل من الممكن أن تحب إنسان .. لم تقابله .. لم تحدثه .. لم تعرف عنه شيء حتى ..
لم تستطع رسم ملامحه .. إنسان قد يأتي بعد حين لكنك تتمناه الآن ..
إذا كان ذلك ممكناً فآنا غارقة في الحب حتى النخاع !

------------------------------------------------------------------
الإله يطلق البراكين و يزلزل الأرض ويرسل الأعاصير وينشر الأمراض و يقتل ويعذب الكثيرون في طريقه .. فقط من اجل إيضاح "حكمته" !
فأين حكمة الإله من إظهار "حكمته" !
وما الفائدة الحقيقة التي ستعود عليه أو علينا من معرفتنا بذلك وجثث القتلى وعذاب ضحايا "حكمته" ملقاة في عرض الطريق !

------------------------------------------------------------------
أحياناً اختار أن اترك حريتي بإرادتي في بعض الأمور ..
فهل اختيار ترك الحرية .. حرية في حد ذاته ؟!

------------------------------------------------------------------
دائماً يدخل بسخريته المريرة ليترك أي شيء جيد ويتمسك بالغباء ..!
------------------------------------------------------------------
لا اعرف بحق ولكني في الفترة الأخيرة لاحظت أن كلمة تنوير قد أصبحت تعادل "اتهام "عند البعض !
------------------------------------------------------------------
لماذا يظن أي إنسان أن المطالبة بدليل " حقيقي" على وجود شيء ما هو ضرباً من الجنون ؟!
------------------------------------------------------------------
تصورت أن
new moon سيكون جزءً آخر يمثل النعومة الحادة والجو الهادئ المشبع بالبرودة الذي وجدته في twilight .
لكن بالرغم من إعجابي به إلا أنى توقفت عند حقيقة أن الحبكة الرئيسية المحركة لأحداث باقي ذلك الجزء تتشابه مع أي فيلم عربي قديم ومعاد !

------------------------------------------------------------------
من الظواهر التي أثارت عجبي في العالم الافتراضي .. من يضيف المختلفين معه .. فقط من اجل تعريفهم بقاموس السباب والشتائم الذي يملكه .
------------------------------------------------------------------
أحيانا أخاف أن "تكون" اجمل من "كونها" حقيقة بالفعل !
-----------------------------------------------------------------
في مجتمعنا نخلط كثيراً بين المساعدة و التعدي على الحريات .. بين الحماية وتقيد الحريات ..
في مجتمعنا ندعى أننا أحرار وولدنا أحرار ونحن لازلنا في القاع المؤدي إلى سلم صاعد لطريق "قد" يقودنا للحرية !

------------------------------------------------------------------
الإلحاد ليس العناد أو الجهل كم يحب البعض أن يدعي .. من يلحد ببساطة هو من لا يقتنع بان الإجابة " الإله" هي الحل لأسئلة الوجود !
------------------------------------------------------------------
يقول انه يسخر من نفسه ..وانه لا يصدق من يقول كذا وكذا .. والمدهش بحق هو انه يقول نفس الكذا والكذا الذي لا يصدقها حين تصدر من غيره .. وعجبي .
------------------------------------------------------------------
هو : لماذا تتحدثين كثيرا عن الحقيقة !
أنا : في الحقيقة لا اعلم .. ربما لأني لم اعرفها بعد !
------------------------------------------------------------------
هل من الأخلاق أن أقوم بعمل أراه لا أخلاقي .. ولكن من حولي يجمعون
انه شيئا عادياً ..
وهل من الأخلاق أن أقوم بعمل أراه شيئاً عادياً ولكن من حولي يجمعون انه لا أخلاقي ..
ما الفرق هنا بين الأخلاقي وغير الأخلاقي ؟!
------------------------------------------------------------------
في رأيي أن اكثر شيء يحمل ضيق أفق و بشكلً غير محتمل هو المعتقد بأن الإنسان افضل من كائنات الأرض قاطبة وبأن الكون الواسع قد صنع فقط من اجل إبهاره !
------------------------------------------------------------------
بعضهم يختار الوهم الذي يحب أن يصدقه ثم بعد ذلك يعتبرها حقيقته الغالية .. لا اعترض على ذلك فليفعلوا ما يحلو لهم .. فقط لا تفرضوا حقيقتكم الواهمة علىّ .
------------------------------------------------------------------
اصبح اختلافي كإنسانة سبباً كافياً لاتهم بالعنصرية !
------------------------------------------------------------------
كيف ومتى توقفت عن الفعل ورد الفعل ؟!

------------------------------------------------------------------
كارثة كبرى حين تدافع عن شيئاً ما لا تعرف عنه إلا مجرد رتوش .
------------------------------------------------------------------
يبدو أنى أهوى العثور على نقاط الاتفاق أولاً .. والاختلاف أخيراً !
------------------------------------------------------------------
لكم احزن حينما أتسبب في تعاسته .. ليته فقط يعلم !

------------------------------------------------------------------
ضحك بكاء
موت حياة
عطش ارتواء
" كلمات كتبتها على سبيل التحذلق :) "
------------------------------------------------------------------
كيف نطالب غيرنا بالتغيير .. ونحن لازلنا في محاولاتنا الأولى للتغير ...
------------------------------------------------------------------
هل معنى عدم وجود إجابات عندي .. أن إجابتك هي الصحيحة ؟!
------------------------------------------------------------------
ذلك الشعور بالتحليق أجده دوماً في انتظاري .. يأخذني لأقصى بقاع الأرض برودة .. ولكن الدفء يبقى هنا .. حينها فقط ابتسم .. واحتفظ بالسر !

------------------------------------------------------------------

مجرد قصاصات(2)

ليست هناك تعليقات: